غزارة الدورة الشهرية: أسبابها وأعراضها وكيفية علاجها

غزارة الدورة الشهرية: أسبابها وأعراضها وكيفية علاجها
     
    تشعر الفتيات بالخوف عندما ترى تدفق دم غزير في أثناء الدورة الشهرية ، وبعض النساء قد يجدن تكتلات دموية في دم الحيض، ويكون هذا بسبب الدم المختزن في الرحم، ولكن هل هناك أسباب أخرى لتدفق الدم الغزير؟!، تعرّفي معنا على أسباب غزارة الدورة الشهرية وتشخيصها وعلاجها.
    ما هي غزارة الدورة الشهرية:
    هي حالة يزيد فيها كمية دم الحيض أو الدورة الشهرية، وهي حالة تسمى بـ غزارة الدورة الشهرية أو غزارة الطمث Menorrhagia ، وتمثل الزيادة نسبة 80 مللي إلى 40 مللي ومتوسط الدم المفقود عند النساء عموماً في فترة الحيض من 30 إلى 40 مللي من الدم خلال الدورة الشهرية، ويستمر النزيف لمدة أكثر من 7 أيام وقد يكون في اليوم الأول من الدورة الشهرية
    أعراض غزارة الدورة الشهرية:
    هناك عدة أعراض تحدث لكِ ، وهي:
    - النزيف أثناء الليل، إذا شعرتِ أنك تستيقظين فجأة لشعورك بعدم الراحة والرغبة في تغيير الفوط الصحية. 
    - النزيف المستمر، إذا استمر النزيف طوال فترة الدورة الشهرية. 
    - الحاجة المتكررة لتغيير الفوطة الصحية ، فالمدة الطبيعية للتغيير هي من 4 إلى 6 ساعات ولكن في حالة غزارة دم الدورة الشهرية، سوف تشعرين بالحاجة لتغييرها كل ساعة أو ساعتين على الأكثر.
    أسباب غزارة الدورة الشهرية:
    اضطرابات الهرمونات:
    يحدث إضطراب في هرمون الأستروجين والبروجسترون فأحياناً يرتفع وفي أحيان أخرى ينخفض في بداية الدورة الشهرية، ويعود في الارتفاع ، حتى تشعر الفتاة أنها نشيطة ، ولكن قد تصاب بعض الفتيات بسبب العوامل النفسية المختلفة باضطرابات الهرمونات، مما يسبب لها النزيف المستمر.
    الإصابة بالأورام الليفية:
    الأورام الليفية هي نوع من الأورام الحميدة تحدث في بطانة الرحم، وتسمى بألياف الرحم.
    بطانة الرحم:
    قد تتعرض بطانة الرحم للإصابة بـالتهاب بطانة الرحم أو ما يعرف بـبطانة الرحم المهاجرة، وهي حالة شائعة تحدث عند السيدات بعد الولادة، وقد يوجد زوائد لحمية في بطانة الرحم الداخلية، فتؤدي إلى زيادة إفراز الدم.
    موانع الحمل:
    بعض موانع الحمل الهرمونية مثل حبوب منع الحمل، وحقن منع الحمل الهرمونية، و اللولب، من شأنهم إحداث اضطراب في الهرمونات، مما يسبب غزارة الدم أثناء الحيض، وبعضها تلتصق بالرحم مثل اللولب، فتسبب النزيف.
    الإجهاض:
    النزيف المستمر أثناء فترة الحمل، يدل على الإجهاض أو الحمل خارج الرحم، عندها يجب الاتصال بالطبيبة فوراً لأنه قد يحدث بسبب:
    - تشوهات الرحم.
    - سرطان المبيض
    - اضطراب الغدة الدرقية.
    - الإصابة بأمراض الكلى والكبد.
    خطورة غزارة الدورة الشهرية:
    - يستمر تدفق الدم الغزير طوال الدورة الشهرية عند بعض الفتيات، مما يسبب لهن فقر الدم و الأنيميا، والشعور بالإغماء المتكرر، وعدم القدرة على بذل الكثير من المجهود . 
    - الشعور بالإرهاق الزائد ، وعدم القدرة على التحرك أثناء الدورة الشهرية، بعض الفتيات تعانين من صعوبة الحركة أثناء الحيض.
    - عسر الطمث أو الشعور بتقلصات زائدة في منطقة أسفل البطن Dysmenorrhea.
    تشخيص غزارة الدورة الشهرية:
    عند ظهور علامات غزارة الدورة الشهرية عندك يجب الذهاب إلى طبيبة نسائية تفحصك والتي تسألك عن مدة الدورة الشهرية وسمك الدم ، و غزارة الدورة الشهرية وقد تسألك عن الأدوية الهرمونية التي قد تؤثر على الدورة .
    فحوصات واختبارات:
    بعد إجراء الفحص السريري عند طبيبة النساء، ستطلب منكِ الطبيبة إجراء الفحوص الآتية، وهي:
    - إجراء مسح بجهاز الموجات فوق الصوتية “الألتراساوند” لعنق الرحم والمهبل والحوض.
    - إجراء فحص لجهاز تنظير الرحم أو منظار الرحم والبطن Hysteroscopy ، لرؤية التجويف الداخلي للمهبل للكشف عن تشوهات الرحم.
    - إجراء فحوصات في المختبر مثل صورة دم كاملة CBC ، وفحوصات قياس سيولة الدم INR للتأكد من سلامة الكبد وعدم وجود تجلطات.
    علاج غزارة الدورة الشهرية:
    يتوقف العلاج على معرفة سبب تدفق الدم الغزير أثناء الدورة ، وهو الآتي:
    - علاج إضطراب الهرمونات بالأدوية عن طريق إعطائك هرمون يحتوي على ماده البروستاجلاندين التي تنظم الدورة الشهرية.
    - علاج تجلط الدم عن طريق إعطائك أدوية غير هرمونية تساعد على وقف سيولة الدم مثل حمض الترانيكساميك Tranexamic Acid وهو علاج قصير الأمد يستخدم للسيطرة على النزف.
    - علاج جراحي بالمنظار للرحم، لإزالة الأورام الموجودة في بطانة الرحم، في بعض الأحيان يتم إستئصال بطانة الرحم كلياً في حالة النزيف المستمر.
    - إن لم تنجح هذه الوسائل يكون الحل هو إستئصال الرحم في حالة إستمرار النزيف بعد العملية الجراحية الأولى.

    في الختام، نتمنى لكِ السلامة والعافية، ونرجو أن نكون قدمنا لكِ معلومات كافية عن أسباب غزارة الدورة الشهرية والأعراض التي عليكِ الإنتباه لها وملاحظتها، ومتى عليكِ إستشارة الطبيب. لا تنسي مشاركة الموضوع مع أصدقائك.
    nour eddine
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر موقع منبع المعرفة .

    إرسال تعليق

    Advertisement
    Advertisement